كارثة .. جماعة التامري بأگادير بدون طبيب - حقائق 24

كارثة .. جماعة التامري بأگادير بدون طبيب

آخر تحديث : الإثنين 25 مارس 2019 - 1:33 مساءً

حقائق 24/ أگادير 

تعاني الجماعة القروية التامري، التابعة إداريا لعمالة أگادير إدوتنان، من خصاص مهول في الأطر الطبية وشبه الطببة بالمركز الصحي لذات الجماعة. وهو ما أدى إلى خلق مناخ من الغضب في صفوق الساكنة.

ودفعت الوضعية المزرية للقطاع الصحي بالجماعة، جمعيات المجتمع المدني إلى مطالبة والي الجهة بزيادة نسبة الأدوية الموجهة إلى جماعة التامري وتعيين طبيبين قارين بمستوصف الجماعة الذي يقدم خدماته لأكثر من أربعين ألف من المواطنين، يتوزعون بين جماعة التامري وجماعات أزيار وتدارت المجاورة.

وكشفت المراسلة المرفوعة إلى والي الجهة أن وزارة الصحة لم تكلف نفسها عناء تعيين أي طيبيب قار بذات المستوصف، واكتفت بتكليف طبيب مستوصف جماعة إمسوان المجاورة بتقديم خدماته لفائدة ساكنة التامري لمدة ثلاثة أيام في الأسبوع فقط.

وتعليقا على الوضعية التي يشهدها القطاع الصحي بجماعة التامري، أكد رئيس فدرالية الجمعيات المدنية بجماعة التامري، الحسين أشبون، لموقع “حقائق 24” أن الساكنة محرومة من الولوج إلى الخدمات الاستشفائية بالجماعة. معللا ذلك بمستوى الخصاص الذي يعرفه المستوصف الصحي بمركز التامري من حيث الأطر الطبية وشبه الطبية، خصوصا افتقار المركز لطبيب قار.

وأضاف أشبون أنه تم تسجيل نقص في كمية الأدوية بالمركز الصحي أيضا، وهو ما اضطر الجمعيات المدنية الفاعلة بالمنطقة والبالغ عددها 42 جمعية إلى مراسلة المدير الجهوي للصحة بجهة سوس ماسة وكذا والي الجهة ورئيس المجلس الجماعي للعمل على حل هذا المشكل وتسهيل وصول السكان الى هذه الخدمة الاجتماعية الحيوية.

2019-03-25 2019-03-25
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

حقائق 24