سخط و تذمر في أوساط “أعوان السلطة” بعمالة ومقاطعات مولاي رشيد بسبب دراجات نارية – حقائق 24

سخط و تذمر في أوساط “أعوان السلطة” بعمالة ومقاطعات مولاي رشيد بسبب دراجات نارية

آخر تحديث : الإثنين 15 أبريل 2019 - 2:29 مساءً

حسن متعبد / الدار البيضاء

يبدو ان مهمة عون سلطة شاقة وليست بالسهلة بالنظر الى ما  يكلف به من طرف رؤسائه،  فهو أعين السلطة التي لاتنام ،و الساهر على قطاع التعمير ،و على عناوين و سكنى الناس المتواجدين بنفوذه، يساعد كل القطاعات في الارشاد ويمدها بكافة المعلومات.لكن حال أعوان السلطة بعمالة ومقاطعات مولاي رشيد يسير عكس التيار بسبب  حرمان اعوان السلطة من الدراجات النارية التي استفاد منها العديد من اعوان السلطة بعمالات أخرى بل عاين موقع ” حقائق24 ” ان اعوان السلطة بعدة مدن ومنها ملحقات وقيادات قراوية استفادو من الدراجات النارية من نوع سكوتر فيما تم إستثناء اعوان السلطة بعمالة ومقاطعات مولاي رشيد من حقهم ، ما يطرح  علامة  إستفهام عن من المسؤول عن حرمان وإستثناء اعوان السلطة بهذه العمالة من أبسط وسيلة للعمل .

وقد تعالات نداءات اعوان السلطة للمسؤولين بعمالة ومقاطعات مولاي رشيد ، الذين يتخبطون في ما يسمى ب”كنوبس ” وحرمانهم من الدراجات النارية التي أرسلت وزاراة الداخلية العديد منها لعدة عمالات واستفاد منها اعوان محضوضين دون غيرهم .

ويناشد أعوان السلطة عامل عمالة مولاي رشيد والمسؤولين عنها الالتفات  لهمومهم ومشاكلهم . باعتبارهم عيون الدولة الي لاتنام.

2019-04-15 2019-04-15
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

حقائق 24