كورونا .. إنزكان التي لا تنام، باتت "مدينة أشباح" - حقائق 24

كورونا .. إنزكان التي لا تنام، باتت “مدينة أشباح”

آخر تحديث : الخميس 19 مارس 2020 - 4:59 مساءً

حقائق24/إنزكان

تبدو شوارع مدينة إنزكان العاصمة الإقتصادية للمغرب شبه فارغة ، فيما بدت حركة السير خفيفة على غير العادة، وهو ما فسره مواطنون بالاستجابة للحملةالتي أطلقها نشطاء مغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي تحت شعارخليك فداركالتي تدعو المواطنين إلى تجنب الخروج إلا للضرورة القصوى وعندالحاجة الملحة تفاديا للاكتظاظ وتجنبا لخلق بؤر عدوى للفيروس، والإجراءات الاحترازية التي تتخذها السلطات المغربية من أجل الحد من انتشار هذا الفيروس.

وعاينت جريدةحقائق24، صباح يومه الخميس، غياب الضغط والازدحام في الشوارع الكبرى، والتي كان الإنزكانيون يستغرقون وقتا طويلا للمرور عبرهاصوب الأسواق والمراكز التجارية، حيث عدد العربات كان أقل بكثير إلى منعدمة عما اعتادت عليه المدينة.

وخلّف الهلع والذعر من انتشار فيروسكوروناانخفاضا بحركة السير والجولان، بالنظر إلى توقف الدراسة بسبب القرار الوزاري، وكذا إلى أن عددا منالمؤسسات والإدارات قررت وقف تنقل موظفيها إلى مقرات العمل؛ وهو ما جعل عدد السيارات في الشوارع والحركية ينخفض بشكل كبير.

ووجد تجار إنزكان أنفسهم في مواجهة مصيرهم المجهول، وينتظرون أياما قد تكون أشد وطأة مما يظنون، واملهم في مبادرات حكومية قد تأتي وقد لا تأتي.

وينتظر أن تشهد المدينة، في الأيام المقبلة، انخفاضا في حركة السير والجولان وتراجعا حادا في حركة التنقل بسبب الهلع الذي ينتاب الإنزكانيين من انتشار فيروسكورونا، لا سيما مع تزايد عدد الإصابات به التي تعلن عنها الوزارة الوصية على قطاع الصحة.

2020-03-19
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

حقائق 24