جهوياتحوادثمجتمع

مركز للا أمينة لحماية الطفولة بتارودانت يستقبل طفلي الدراركة.

حقائق24 متابعة

ذكرت مصادر إعلامية للجريدة بأن الطفلين إيمان ثلاث سنوات وأمين خمس سنوات اللذين وجدا في حالة مزرية وهما محتجزان بغرفة بمنطقة الدراركة بضواحي أكادير الخميس الماضي بعدما احتجزتهما أمهما المعروفة في المنطقة بإدمانها المفرط على المخدرات وعدم رعاية أطفالها بشكل سليم لدرجة أنها احتجزت الطفلين في غرفة مظلمة بإحدى منازل الكراء بحي إكيدار بالدراركة المركز وتركتهما يواجهان مصيرا مجهولا ومن شدة جوعهما لأيام أصبحا يقتاتان على فضلاتهما .
تضامن كبير عرفته قضية الطفلين من طرف عدد من المتدخلين والناشطين بالجهة وأبرز التطورات التي عرفها الملف نقل الطفلين إلى مركز لالة أمينة لحماية الطفولة بتارودانت قصد استفادتهما من الرعاية الإجتماعية والتربوية بالمركز المذكور وذلك حسب أوامر سامية كما ورد على لسان ذات المصادر.
وذلك بعدما تم نقلهما من قسم الأطفال المتخلى عنهم بمستشفى الحسن الثاني بأكادير الذي تم إيداعمهم به بإشراف من النيابة العامة الخميس الماضي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى