حوادث

فضيحة عنصرين من «المينورسو» بالعيون يزوران فواتير الطعام

جقاءق24 متابعة

كشفت وثيقتان سربهما الموقع الأمريكي «إنتير سيتي بريس»، وهما عبارة عن مراسلتين، من ماكيل مولينج كيتيفي، رئيس اللوجستيك في بعثة المينورسو، إلى كيم بولدوك، رئيسة البعثة عام 2015، كيف كان أفراد البعثة يقومون بتزييف فواتير طعام بفنادق مدينة العيون دون أن يكونوا مقيمين بها، ليحصلوا على تعويضات الطعام.
وشمل البحث حول عملية الاحتيال، التي قام بها عناصر بعثة المينورسو، فترة زمنية قصيرة تشمل شهر أكتوبر من عام 2014، وخمسة فنادق مصنفة بمدينة العيون، هي كل من فندق باردادور-المسيرة، وفندق لاكوارا، وفندق أوسكار، وفندق إميليو موريتي، وفندق صحراء لاين، وفندق نجير-المدينة. وتبين أن عناصر بعثة المينورسو كانوا يطلبون وجبات طعام لفائدتهم على الورق فقط، دون أن يكونوا فعلا قد تناولوها. ويقول كتيفتي: «إن عملية الاحتيال هذه في فواتير الطعام المقدم في هذه الفنادق كانت، على ما يبدو، قد بدأت منذ سنوات طويلة، وليس في ذلك العام فقط».

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى