الجريمة والعقاب

الرصاص يوقف هستيريا شخص بالفنيدق

اضطر ضابط أمن يعمل بشرطة النجدة بالمفوضية الجهوية للأمن بمدينة الفنيدق لاستخدام سلاحه الوظيفي بشكل تحذيري، أول أمس الجمعة 14 يونيو الجاري، وذلك لتحييد الخطر الصادر عن شخص يبلغ من العمر 41 سنة، من ذوي السوابق القضائية، والذي كان في حالة اندفاع قوية وعرّض أمن المواطنين وسلامة موظفي الشرطة لتهديد جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.

وحسب مصدر أمني، فقد كانت مصالح الأمن الوطني قد توصلت بنداء عبر الخط “19”، حول قيام المشتبه فيه الذي تبدو عليه علامات الخلل العقلي ويعيش حالة التشرد بتهديد المواطنين بالسلاح الأبيض بمدينة الفنيدق، وهو ما استدعى تدخل دورية واجهها المشتبه فيه بمقاومة عنيفة متسببا في إصابة شرطي بتوعكات، الأمر الذي اضطر ضابط الأمن لاستعمال سلاحه الوظيفي وإطلاق رصاصتين تحذيريتين.

وأضاف المصدر ذاته، أن هذا الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي مكن من تحييد الخطر الناتج عن المشتبه فيه، قبل أن يتم توقيفه وحجز السلاحين الأبيضين المستعملين في هذا الاعتداء.

وقد تم إخضاع المشتبه فيه للبحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا تحديد الخلفيات الحقيقية وراء ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى