حوادث

وفاة سجين إسباني- مغربي أثناء نقله إلى المستشفى من سجن الناظور

سيارة إسعاف- رزقو

توفي، أول أمس الثلاثاء، معتقل إسباني من أصل مغربي، وهو في طريقه من سجن الناظور إلى مستشفى بمدينة فاس لتلقي العلاجات.

ويتعلق الأمر، حسب المعلومات المتوفرة، بـ”س.ك”، الذي خضع في وقت سابق لعملية جراحية، نتج عنها تعفن عجل بوفاته. وتسلمت عائلة السجين المغربي جثته، وتم دفنه في مدينة العروي في إقليم الناظور.

وفي ظل غياب الإحصائيات الرسمية حول عدد الأجانب المعتلقين في السجون المغربية، كشف تقرير أنجزته وزارة الداخلية الإسبانية أن عدد المغاربة القابعين في السجون الإسبانية خلال عام 2014 يقدر بـ5257 سجينا.

وحسب المصدر نفسه، فالمغاربة احتلوا المرتبة الأولى من حيث عدد السجناء الأجانب القابعين في السجون الإسبانية بـ5257 سجينا، متبوعين بكل من السجناء الرمانيين بـ2170، والسجناء الكولومبيين بـ2001 سجينا من مجموع 19.697 سجينا أجنبيا بالجارة الشمالية. كما أن أغلبية السجناء المغاربة دخلوا السجون الإسبانية بتهم مرتبطة بالتهريب والاتجار في المخدرات، والضرب والجرح، والسرقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى