مجتمع

المكتب الوطني للسكك الحديدية يدين عملية احتلال السكة الحديدية وعرقلة حركة القطارات بمحطة الرباط-اكدال

الرأي الاخر- خاص

أدان المكتب الوطني للسكك الحديدية عملية عرقلة السكة الحديدية واحتلالها، صباح اليوم من طرف مجموعة من المسافرين، احتجاجا على تأخر قطار بسبب عطل تقني أصابه، حسب بلاغ صادر عن المكتب..

وقدم المكتب اعتذارا للمسافرين على التأخر الذي تسبب فيه هذا الحادث التقني والحوادث المؤسفة التي تلته.

وجاء في بلاغ للمكتب أنه “يوم الاثنين 7 دجنبر توقف القطار رقم 2 الذي يربط القنيطرة بالدار البيضاء على مستوى الرباط أكدال بعد عطل تقني أصابه”.

وعقب هذا الحادث، يضيف بلاغ المكتب، “أقدم مجموعة من المسافرين الغاضبين من تأخرهم على احتلال السكة الحديدية وعرقلة كل القطارات الأخرى المتوجهة إلى مسارات ثانية مع الرفض التام للركوب في قطار آخر يحملهم إلى وجهتهم، قبل أن يتحول الأمر إلى اعتصام في المحطة.”

وقد دامت مدة الاعتصام، يقول ذات البلاغ، حوالي ثلاثين دقيقة وهو “ماخلف تأخرا على مستوى عدة قطارات وخلف أيضا ضياع مواعد لمسافرين آخرين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى