منوعات

الأزمة تُجبر تنظيم “داعش” على تخفيض أجور مقاتليه بـ50 في المائة

1453215340

اضطر تنظيم “داعش” الإرهابي إلى تخفيض رواتب مسلحيه بنسبة 50%، مخصصاً 100 يورو لكل مقاتل شهرياً، وذلك بعد استهداف حقول النفط التي يحتلها، من قبل التحالف الدولي.

ونشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، التي أوردت الخبر اليوم الثلاثاء، وثيقة قالت إنها صادرة عن “بيت مال المسلمين” في ما يسمى بـ”ولاية الرقة” حيث يتمركز التنظيم في سوريا.

وتنص ذات الوثيقة على أنه “بسبب الظروف الاستثنائية التي يمر بها التنظيم، تم إقرار تخفيض المبالغ التي تدفع إلى المجاهدين كافة إلى النصف، ولا يجوز استثناء أحد من هذا القرار مهما كان منصبه”. وتابعت: “علماً بأنه سيستمر العمل على توزيع مواد غذائية كل شهر مرتين بشكلها المعتاد”.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية، بثت الجمعة المنصرم، تسجيل فيديو يظهر الدمار الذي ألحقته غارة جوية ببنك في الموصل، معقل “داعش” في شمال العراق، وقال التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، إن الغارة كانت تهدف إلى تعطيل الأنشطة المالية للتنظيم.

وشن التحالف الدولي في ديسمبر المنصرم، عدداً كبيراً من الضربات الجوية ضد التنظيم، استهدفت حقول النفط الواقعة تحت سيطرته، ودفعت القوات العراقية أخيراً مقاتلي التنظيم من الرمادي عاصمة محافظة الأنبار، وذلك بعد أشهر من استيلاء التنظيم على المدينة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى