مجتمع

عااااجل : برلماني يضرم النار في جسده فور خروجه من مكتب عامل اقليم الرحامنة

أضرم النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، عبد اللطيف الزعيم، قبل قليل، النار في جسده أمام إدارة المكتب الشريف للفوسفاط بمدينة إبن جرير بإقليم الرحامنة.

 

 

 

 

 

 

المعلومات المتوفرة تشير إلى أن البرلماني حاول الموت حرقا احتجاجا على إقدام المكتب الشريف للفوسفاط بنزع ملكية “ضيعة إنتاج البيض”، التي يملكها بضواحي من ابن جرير.

 

 

 

 

 

 

ووفق مصادر متطابقة، فإن الحادث وقع مباشرة بعد خروج البرلماني من مكتب عامل إقليم الرحامنة، الذي أخبره بموضوع نزع الملكية.

 

 

 

 

 

 

 

 

برلماني البام أصيب بحروق من الدرجة الثالثة على مستوى اليد والكتف و البطن، حيث تم نقله على وجه السرعة إلى المستشفى الإقليمي للرحامنة، قصد تلقي العلاجات الضرورية، في حضور مختلف الأجهزة الأمنية التي فتحت تحقيقا في الحادث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى