جهويات

خطير:شاب مصاب بالسيدا بتيزنيت يهدد بنشره وسط ساكنة المدينة والسبب…

6403

تتداول ساكنة تيزنيت واحدة من الأخبار المزعجة التي حظيت بمتابعة كبيرة من قبل الرأي العام المحلي والتي تتعلق بأحد الشباب بالمدينة يدعي أنه حامل لفيروس السيدا و قصد أول أمس الثلاثاء، مصالح التمريض بالمستشفى الإقليمي الإستشفائي الحسن الأول بتيزنيت، من أجل الاستفسار عن كيفية استفادته من أدوية تخص داء فقدان المناعة المكتسبة..
وذكرت مصادر محلية، أن الشاب اختار العلاج لمقاومة هذا المرض الفتاك، وأخبر بعض الأطر الطبية داخل المستشفى بكونه حامل لفيروس داء فقدان المناعة المكتسبة “السيد” وأنه بحاجة إلى أدوية علاجية. بيد أن الإهمال واللامبالاة الذي لقيه داخل المستشفى وعدم أخذ إفاداته على محمل الجد ، اضطره إلى مغادرة المستشفى في اتجاه مندوبية الصحة القريبة من المستشفى قصد إشعار مصالحها بما وقع غير أنه لم يتسن له ذلك.
وفي لحظة غضب، وبعد أن وجد الشاب الحامل لفيروس السيدا جميع الأبواب موصدة، استقر رأيه على الانتقام. بل الأكثر من ذلك، هدد علانية بأنه سينشر السيدا من خلال نقل المرض إلى أشخاص آخرين عن طريق ممارسة الجنس انتقاما من المعاملة التي لقيها.
وأمام هذه التهديدات الحقيقية التي أطلقه الشابا، لم تتردد الجهات الطبية في إبلاغ الجهات المسؤولة التي دخلت على خط القضية وانطلقت عملية البحث عن المواطن في محاولة لتوقيفه وإحالته على المصالح المعنية المكلفة بتتبع مثل هذه الحالات غير أن غير أن الشاب المعني كان قد غادر المستشفى في اتجاه وجهة مجهولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى