منوعات

المحكمة الجنائية الدولية تفتح تحقيقا في الحرب بين جورجيا وروسيا في 2008

1454102007

وكالات
أجاز قضاة المحكمة الجنائية الدولية للمدعية بالتحقيق في الحرب الخاطفة التي اندلعت في غشت 2008 بين جورجيا وروسيا للسيطرة على منطقة اوسيتيا الجنوبية.

وتفتح المحكمة بذلك أول تحقيق حول جرائم مفترضة ارتكبتها القوات الروسية، وأيضا أول تحقيق في نزاع غير إفريقي.

وكانت المدعية فاتو بنسودة طلبت في اكتوبر 2015 الإذن في فتح تحقيق مؤكدة وجود أدلة على جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب ارتكبت.

وقالت المحكمة في بيان إنها “وافقت على طلب المدعية فتح تحقيق حول الوضع في جورجيا”.

واعتبر القضاة أن “هناك أساسا معقولا للاعتقاد” أن جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب بينها عمليات قتل واضطهاد ونهب قد ارتكبت بين الاول من يوليو والعاشر من اكتوبر 2008.

وكانت روسيا وجورجيا تواجهتا لمدة خمسة أيام في غشت 2008 في حرب خاطفة، انتهت بانتصار روسيا والسيطرة على اوسيتيا الجنوبية وهي منطقة جورجية انفصالية تدعمها روسيا.

واعترفت الرئاسة الروسية لاحقا باستقلال اوسيتيا الجنوبية.

وخلف النزاع مئات القتلى و120 الف نازح، بحسب حصيلة في 2008 للمفوضية العليا للاجئين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى