سياسة

+فيديو: فقيه يحتقر “السواسة” في هجومه على وزير الأوقاف الذي وصفه ب:”السوسي والروداني” الذي يصرف الأموال لنشر الأباطيل.

خرج فقيه من مدينة مكناس بتصريح غريب فيه تحقير للسواسة،
الفقيه المكناسي هاجم وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق، واتهمه بصرف الأموال للترويج للأباطيل،وقال بهذا الخصوص: “حتى جا هاد الروداني، هاد السوسي، عاد ولا هادشي”، و وصف الفقيه نفسه، الوزير التوفيق بهذا “السوسي والروداني” في تحقير واضح لساكنة سوس، متهما الوزير، بأنه مجرد أستاذ للتاريخ لم يكن يعرفه الملك.
وأكد المتحدث نفسه، ان شخص يهودي من أشرف على أطروحة أحمد التوفيق، قائلا: ” الأستاذ الذي أشرف على أطروحة التوفيق هو شلومون بنعيوش”، مضيفا :” ان توفيق طلب من بنعيوش ان يطلب له الشفاعة من سيرجيو برديغيو، رئيس الطائفة اليهودية بالمغرب”.
الى ذلك، اوضح الفقيه، ان سيرجيو برديغو، هو من تدخل لأحمد التوفيق، ليصبح مديرا للمكتبة الوطنية، مضيفا في السياق ذاته “ّ ان احمد التوفيق بقا يتكركب حتى أصبح وزيرا”.
وفيما يلي فيديو لهذا الفقيه:
https://youtu.be/fsoX4-_4PB4

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى