مجتمع

المفوضون القضائيون غاضبون ويتضامنون مع زميلتهم بفاس

تفاعلا مع دعوة أطلقتها الهيئة الوطنية للمفوضين القضائيين للاحتجاج على تعرض مفوضة قضائية للاعتداء، نظم مجموعة من المفوضين صباح يوم الثلاثاء بطنجة، وقفة احتجاجية وتضامنية مع “لمياء الشعوبي”، التي تعرّضت لاعتداء من لدن شرطي في مدينة فاس.

وتم خلال الوقفة التي شهدها فضاء المحكمة الاستئنافية بمدينة طنجة رفع شعارات تضامنية مع المفوضة القضائية المذكورة، التي تعرضت ومساعدها إلى الضرب والسب والشتم من قبل شرطي بفرقة الصقور، بعد حضورهما إلى منزله لتبليغه إنذارا بأداء مبلغ مالي لفائدة سمسار توسط له لشراء شقة.

ودعا المفوضون المحتجون، الذين حملوا شارات حمراء، وزير العدل والحريات والمدير العام للأمن الوطني، إلى فتح تحقيق عادل في هذه الواقعة، موجّهين نداء استغاثة إلى وزير العدل والوكلاء الهامين ووكلاء الملك لضمان الحماية لمهنة المفوضين.

وكانت النيابة العامة بمدينة فاس، قد أمرت بفتح تحقيق في اتهام مفوضة قضائية لشرطي وزوجته بالاعتداء عليها بالضرب والسب والشتم، حيث لا تزال المفوضة القضائية ترقد بمصحة خاصة لتلقي العلاجات الطبية اللازمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى