تقنية

على رأسها أكادير .. إعصار “ليزلي” يهدد المدن الساحلية للمغرب

حقائق 24 _ هيئة التحرير

في ظل الصمت المطبق لمديرية الأرصاد الوطنية، التي لم تكلف نفسها عناء إخبار المواطنين بآخر مستجدات العاصفة الاستوائية “ليزلي” التي يموج بها المحيط الأطلسي بعد أن وصلت إلى سواحل جزر “الكناري” مهددة أغلب المدن الساحلية المغربية بما فيها مدينة أكادير – في ظل هذا الصمت – يتابع المغاربة بقلق شديد آخر تطورات ومسار هذا الإعصار عبر المواقع المتخصصة في رصد وتتبع الأعاصير.

وحسب آخر تقرير لموقع (SWE) المتخصص في رصد توقعات وأحوال الطقس السيئة بأوروبا (Severe Weather Europe) فإن المسار المتوقع للعاصفة الاستوائية ليزلي يتجه إلى جنوب غرب أوروبا.

إذ من المرجح أن يتتبع إعصار “ليزلي” مساره ما بين جزر “الأزور” وجزر “الكناري” المقابلة للسواحل الوسطى والجنوبية المغربية حتى يوم السبت عندما يقترب من شبه جزيرة أيبيريا. ومع ذلك، يضيف ذات التقرير، أن هذا الإعصار من المحتمل أن يضرب السواحل الجنوبية بكل من البرتغال وإسبانيا وأيضا السواحل الأطلسية للمغرب المقابلة لجزر الكناري كساحل مدينة أكادير. فيما يتوقع خبراء آخرون أن تتبدد هذه العاصفة قبل الوصول إلى سواحل شبه الجزيرة الإيبيرية.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى