رياضة

فضائح الفيفا: لجنة الحكم تطالب بإيقاف بيدويا وخادوي مدى الحياة

طالب القضاء الداخلي للاتحاد الدولي لكرة القدم بالإيقاف مدى الحياة للنائبين السابقين للاتحاد الأمريكي الجنوبي للعبة الكولومبي لويس بيدويا والتشيلي سيرخيو خادوي بسبب تورطهما في فضائح الفساد التي هزت الفيفا.

ووجه القضاء الامريكي تهمة الفساد إلى بيدويا وخادوي منذ نهاية العام الماضي.

فالأول عضو سابق في اللجنة التنفيذية للفيفا ونائب سابق للاتحاد الامريكي الجنوبي ورئيس سابق للاتحاد الكولومبي. اما الثاني فكان نائبا لرئيس الاتحاد الامريكي الجنوبي ايضا ورئيسا للاتحاد التشيلي. وسبق له أن اعترف غداة استقالته من منصبه كرئيس لاتحاد بلاده في نوفمبر الماضي بتورطه في فضيحة الفساد التي تهز الاتحاد الدولي.

وكتبت صحيفة “ال مركوريو” وقتها أن خادوي “اعترف بذنبه في التهم الموجهة اليه من قبل القضاء الامريكي وقبل التعاون مع التحقيق في مقابل عقوبة مخففة”.

واضافت ان خادوي الذي سافر الى الولايات المتحدة مع عائلته بذريعة قضاء اجازة لمدة 6 اشهر، اقر امام القضاء الامريكي بتورطه في قضية الرشاوى التي حصل عليها اتحاد اميركا الجنوبية والمتعلقة بحقوق النقل التلفزيوني لبطولة كوبا امريكا.

واكدت الصحيفة ان خادوي سيبقى في نيويورك طيلة فترة التحقيق وسينفذ فيها العقوبة التي قدرها خبراء بين 3 الى 5 سنوات من تقييد الحرية والمراقبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى