سياسة

مايسة سلامة الناجي تكتب: اللهم لك الحمد على الفايسبوك

2011-11-27 16:59:30 Abdelilah Benkirane, general secretary of the Justice and Development Party (PJD) gives a press conference in Rabat on November 27, 2011, after the announcement of the official parliamentary election's results. A moderate Islamist party won the most seats in Morocco's parliamentary elections, final results showed today, giving it the right to lead a coalition government for the first time. The Justice and Development Party (PJD) captured 107 seats in the 395 assembly in Friday's polls, the Moroccan interior ministry said.  AFP PHOTO / ABDELHAK SENNA

خرجت عضو الفريق البرلماني للعدالة والتنمية أمينة ماء العينين باتهام جديد لمن سمتهم “مغاربة الفايسبوك”، واصفة إيانا ب: أساس الاستبداد الجديد الذي يشن حملات التنقيص والاستهداف والاغتيال المعنوي. حسنا، دعونا عبر هذا المقال نرى ما هي هذه الحملات الاستبدادية التي شنها “مغاربة الفايسبوك” ضد ملائكة العدالة والتنمية.

أولا، انتظر مغاربة الفايسبوك منذ تولي البيجيدي لمراكز السلطة لخمسة أعوام فضح برلمانيي ووزراء الحزب لاسم واحد من ناهبي المال العام، ومن العفاريت والتماسيح الذين يمنعون إصلاحات بنكيران العظمى، لخمسة أعوام من التطبيل والتزمير والتهليل لهم وتشجيعهم، وقذف ولعن من يعارضهم علهم يقيموا عدل الله على أرض الله، ولو مسؤولا واحدا أو اسما واحدا من الشفارة، إذا بنا، لا نرى فقط عفوهم عما سلف وإقبارهم لاختلاسات بالتدبير المفوض والخوصصة والزيادات… وتمريرهم للإعفاء ات الضريبية خلسة للشركات السامية..

“هكذا إذن فمغاربة الفايسبوك أصبحوا هم الفساد، لأننا تساءلنا عن سبب تطبيقهم لسياسة التقشف على الشعب وعدم تطبيقها على أنفسهم.. لأننا فضحنا ريع معاشاتهم ومعيشتهم، هم الذين أعلنوا إفلاس صناديق الشعب ويتسترون على انتفاخ صناديق النخب”- مايسة
لم نر فقط حزب الباجدة الذين لم يتركوا شفارا إلا تحالفوا معه باسم الاستقرار: استقرار مؤخراتهم على الكراسي، إنما أصبحنا أمام حزب يستعمل نفوذه لكسر العدالة ووأد القضاء، ونحن أمام إقالة ملكية للقاضي الهيني بعد مكيدة كادتها له وزارة العدل، كما صرح لمرات عدة، منذ أصدر حكمه الشهير لصالح المعطلين ضد رئيس الحكومة، تقصده وزير العدل بتهم غريبة عجيبة كعدم احترام هيبة القاضي وغيره من الأباطيل قصد تأديبه. فكيف يعقل أن هذا القاضي تم توقيفه النهائي، بينما أحد القضاة وقف لشهرين فقط ـ كما نشرت الأسبوع عدد 873 ـ لأنه لم يستطع تبرير مصدر 3 ملايير!! لنكتشف أنه لا عدالة في المغرب قبل أن يستقل القضاء أولا عن الأحزاب، وتصير وزارة العدل وزارة تكنقراطية وزيرها يُختار من بين القضاة مستقلا عن أي مرجعية سياسية. طبعا هذا الكلام بالنسبة لهم ليس دفاعا عن منظومة العدالة ومحاسبة ناهبي فلوس الشعب، إنما بالنسبة لهم هو حملات استهداف لملائكة العدالة والتنمية.

ثانيا، انتفض مغاربة الفايسبوك بعد نتائج الانتخابات الجهوية، حين تحولت رئاسات جهات كانت لصالح العدالة والتنمية بقدرة حشيش إلى حزب الأصالة والمعاصرة، كما امتعضنا بسبب خيانات الأحرار وخوهوم منصف الذي باع صوته في جهة الدار البيضاء الكبرى، وحينها كان الباجدة فرحون بمغاربة الفاسيبوك يظنون أننا في صفهم. لكننا لم نكن في صفهم إنما في صف الحق، وبقينا مع الحق حين نشر الإعلام فضيحة عنهم، عن عمدة الرباط ـ نكتة الموسم ـ محمد الصديقي الذي أعطى لعمله السابق مع ريضال شهادة طبية تؤكد أنه عاجز عقليا، وأخذ على أساسها 100 مليون سنتيم نهاية خدمة. طبعا طالب مغاربة الفايسبوك بفتح تحقيق في الأمر ويتم تكذيبه من طرف الصديقي والشركة، لأننا من المفروض في دولة حق وقانون “ماشي فكوري”! وإن لم يستطع الصديقي تكذيب وجود الشهادة الطبية وأحذه ل100 مليون فنحن اليوم أمام احتمالين: إما أمام عمدة مختل عقليا.. إما أمام عمدة مزور وغشاش. في كلتا الحالتين يجب إقالته من منصبه. وطبعا هذا لن يعجب ملائكة العدالة والتنمية، وسينظرون إليه على أنه اغتيال معنوي واستهداف لمشاعرهم الرهيفة!

ثالثا، انتظرنا مدة كافية أن يتضامن حزب الباجدة مع الشعب في قضية إلغاء ريع تقاعد الوزراء والبرلمانيين، إذا بنا نكتشف أن حزب التقدم والاشتراكية تقدموا قبل أيام بمقترح إلغاء مساهمات الدولة في تلك المعاشات.. فرفض بنكيران مناقشته.. وتم طي الملف! ومنذ إرسال تلك العريضة بذاك المطلب إلى الديوان الملكي وصفحات العدالة والتنمية تنهال علينا سبا وشتما وتخوينا! طبعا، لأننا مسسنا بؤبؤ العين، لربما أرحم من قطع تقاعدهم! هكذا إذن فمغاربة الفايسبوك أصبحوا هم الفساد، لأننا تساءلنا عن سبب تطبيقهم لسياسة التقشف على الشعب وعدم تطبيقها على أنفسهم.. لأننا فضحنا ريع معاشاتهم ومعيشتهم، هم الذين أعلنوا إفلاس صناديق الشعب ويتسترون على انتفاخ صناديق النخب. لأننا فضحنا زياداتهم وخوصصتهم للقطاعات وبيعهم أساتذة الغد لأباطرة السوق الحر باسم إفلاس وعجز ميزانية التعليم. لأننا فضحنا قضاءهم اللاعادل، الذي يقيلون عبره الشرفاء ويتكتمون على المفسدين..

مغاربة الفايسبوك هم: مغاربة، وجدوا في الفيسبوك وسيلة تواصل مكتوبة وسمعية وبصرية مثل الجريدة والمذياع والتلفاز، لكن دون رقابة، مكنتهم من إسماع أصواتهم الحقيقية التي لطالما زيفت في الإعلام الرسمي بلغة الخشب والروتوشات، لتختفي مع ذاك الزيف حقيقةُ مشاعر الشعب المغربي تجاه مسؤوليه وحقيقة واقعه. طبعا لم يتخيلوا أن يمد الله هذا الشعب بمنبر ليريهم حقيقتهم! “يثبت الله الذين آمنوا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة ويضل الله الظالمين ويفعل الله ما يشاء”. اللهم لك الحمد على الفايسبوك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى