جهويات

سيدي إفني: أباء وأولياء التلاميذ يمنعون أبناءهم من الذهاب إلى الثانوية

قرر عدد من أباء وأولياء تلاميذ نزلاء مؤسسة دار الطالب والطالبة لمحلقة إعدادية ثانوية محمد اليزيدي بمركز إبضر إقليم سيدي إفني، أن يقاطع أبنائهم الدراسة ابتداءً من يوم الاثنين 29 فبراير 2016بعد فشل عقد الجمع العام الاستثنائي لتجديد أعضاء مكتب الجمعية الخيرية لتسيير ورعاية دار الطالب والطالبة إبضر، إثر غياب أغلب أعضاء المكتب وعدم حضور ممثلي مندوبية التعاون الوطني لسيدي إفني والنيابة الإقليمية للتربية الوطنية والتكوين المهني للاجتماع.

يذكر أنّ الكاتب العام للجمعية استدعى أباء وأولياء نزلاء المؤسسة للحضور إلى الجمع العام الاستثنائي بعد استقالة كل من رئيس الجمعية وأمين مالها، فيما قرر الآباء مقاطعة ابنائهم الدراسة إلى حين إيجاد حلول عاجلة وآنية من طرف المندوبية الإقليمية للتعاون الوطني والنيابة الإقليمية للتربية والتكوين بسيدي إفني.

يُشار أن شرارة الانتفاضة بدار الطالب والطالبة بمركز جماعة إبضر إقليم سيدي إفني اندلعت بعدما قررت الجمعية الاستغناء على ثلاثة مواد أساسية وهي الخضر والفواكه واللحم (البقر والدجاج) والغاز إضافة إلى التقليص من كميات الخبز، وهو ما أثار حفيظة الآباء، الذين رأوا أنّ هذا القرار يساهم في تجويع النزلاء نتيجة سوء التدبير من طرف الجمعية المسيرة والأطر الإدارية للمؤسسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى