حوادث

عاجل .. البحر يلفظ جثة الطفل إلياس

حقائق24/ أصيلة

لفظت أمواج المحيط الأطلسي قبل قليل من مساء يوم الخميس 26 نونبرالجاري جثة الطفل إلياس الذي ظل في عداد المفقودين منذ حوالي أسبوعين بعد أن كان رفقة والده في رحلة صيد بشواطئ مدينة أصيلة.

 و كان الضحية قد استأذن والده للقيام بجولة رفقة بعض اصدقائه، قبل أن يفاجأ الوالد باختفائه، منذ 15  الشهر الجاري، لتتحول قضية الاختفاء إلى قضية رأي عام سرعان ما تفاعلت معها وسائل الاعلام و عدد من الفعاليات التي أبدت تعاطفا مع أسرة “إلياس” البالغ قيد حياته 13 سنة ونصف.

و نظمت العديد من حملات البحث في مختلف أرجاء أصيلة بهدف العثور على الضحية لكنها لم تسفر عن أي شيء، ليضع العثور على جثته اليوم حدا لعمليات البحث.

 و فور العثور على الجثة التي لفظها البحر قبل قليل من مساء اليوم، التحقت السلطات المحلية و رجال الأمن و الوقاية المدينة بعين المكان و تم نفل الجثة إلى مستودع الأموات.

 

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى