مجتمع

وفاة سيدة بعد الولادة والثلوج أعاقت نقلها للمستشفى

توفيت صباح اليوم الاثنين سيدة بمنطقة أولغازي بإملشيل، بعد ولادتها في ظروف مناخية صعبة، أعاقت انتقالها إلى المستشفى، حيث تعرضت لتمزقات في الرحم ونزيف حاد.

وبحسب المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بميدلت فإن المركز الصحي بإملشيل تلقى اتصالا يفيد وجود امرأة في حالة ولادة بمنطقة أولغازي، لينتقل الطاقم الصحي على وجه السرعة إلى المكان، بتنسيق مع السلطات المحلية.

لكن الظروف المناخية وكثافة التساقطات الثلجية شكلت صعوبة في وصول الطاقم الطبي للسيدة، وكذا في نقلها إلى المركز الصحي لتلفظ أنفاسها الأخيرة في الطريق، خاصة مع الوسائل البدائية المستخدمة في إزاحة الثلوج.

وأكدت المندوبية أن الطاقم الصحي بعد وصوله لمنزل المعنية بالأمر وجدها قد وضعت جنينها بطريقة تقليدية، مع وجود تمزقات للرحم ونزيف حاد، فقام الطاقم بالتدخل لإنقاذها، وتم نقلها على وجه السرعة إلى المركز الصحي لتلقي العلاجات الضرورية إلا أنها فارقت الحياة قبل الوصول إليه.

وبخصوص الجنين، أكد البلاغ أنه تم التكفل به، حيث كان في حالة صعبة، لكن الطاقم الصحي استطاع ضمان استقرار حالته الصحية.

وخلص البلاغ إلى التذكير بوجود دور للأمومة بكرامة إملشيل وتونفيت من أجل إيواء النساء الحوامل ليضعن في ظروف آمنة، مؤكدا على ضرورة تتبع الحمل في المراكز المختصة بذلك.

وتشكل قساوة الظروف المناخية وكثافة التساقطات الثلجية عاملا معيقا لانتقال النساء الحوامل للمراكز الصحية من أجل الوضع، حيث تنقطع الطرق وتصبح القرى في حال عزلة، وهو المشهد المأساوي الذي يتكرر بشكل موسمي، مع كل تساقطات ثلجية.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى