وطنية

العثماني عن تأخر اللقاح : “السلعة باقي مجات”

أكد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، أن الحكومة ليس لديها موعد دقيق لبدء عملية التلقيح ضد فيروس كورونا، مؤكدا “نحن مستعدون ولكن المزود الرسمي للقاح لازلنا معه في المفاوضات، لأننا وقعنا ليس مع شركة واحدة بل مع شركتين وسنأخذ 40 مليون من “سينوفارم” و 25 مليون من أسترازينيكا بمجموع 65 مليون”.

وقال العثماني، إن الاقتناء يعني أننا اتفقنا أن نأخذ من عندهم لكن “السلعة باقي مجات”، مشددا على أن الحكومة مستعدة لأن تؤدي ثمن اللقاح ومستعدة للتوزيع ولسلسلة التبريد، يعني أن كل شيء جاهز، واستدرك “نحن لسنا الدولة الوحيدة التي تعاني من هذا المشكل، ولكن العالم كله يعاني من هذا المشكل”.

وأوضح رئيس الحكومة، خلال الجلسة الشهرية المتعلقة بالسياسات العامة بمجلس المستشارين، يوم الثلاثاء 19 يناير الجاري، أن “الحكومة قادرة على تقدير الأزمات وعلى مواجهتها، وأنا على يقين أننا كمغاربة بقيادة جلالة الملك سننجح في هذه المعركة كما نجحنا في المعارك السابقة وسننجح في عملية التلقيح، وستبرهن هذه الحكومة مرة أخرى على أن ما يقوله بعض الاخوان في المعارضة غير صحيح وغير صحيح”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى