حوادث

تركوا وصية مؤثرة .. عائلة ضلّت طريقها في الصحراء فماتوا عطشًا وجوعا

وكالات

نشرت وسائل إعلام عربية أولى المشاهد من مكان مأساة العائلة المنكوبة في الصحراء التي هزّت العالم، حيث توفي جميع أفرادها بسبب الجوع والعطش.

اعلنت السلطات الليبية أنها عثرت على جثث عائلة سودانية كاملة, فقدت قبل 5 أشهر في الصحراء الليبية, نتيجة تعطل سيارتها, حيث فارق جميع أفرادها الثمانية الحياة بسبب الجوع والعطش.

وعثرت السلطات الليبية على جثث افراد العائلة الثمانية, جنوب شرق مدينة الكفرة الليبية, ورسالة وداع تركتها سيدة قبل أن تقضي نحبها تم عرض صور منها من قبل نيابة الكفرة وتم تداولها بشكل واسع عبر وسائل الاعلام وبمواقع التواصل الاجتماعي.

ونشرت نيابة الكفرة الليبية مقتنيات وصورا من موقع الحادث للسيارة الرباعية الدفع, التي تخص العائلة, والتي تعطلت على بعد 400 كيلومتر جنوب شرق الكفرة.

وأفادت وسائل إعلام سودانية بورود بلاغ إلى مركز شرطة الكفرة بتاريخ 10 فبراير الجاري, يفيد بوقوع حادث مروري على بعد 400 كيلومتر جنوب شرق مدينة الكفرة, ووفاة عدة أشخاص داخل مركبتهم.

ومن خلال التحقيقات تبين أن المركبة كانت متجهة من مدينة الفاشر في السودان إلى مدينة الكفرة بليبيا بتاريخ السابع اغسطس الماضي وكان على متنها 21 شخصا بين رجال ونساء وأطفال, وتم العثور على 8 جثث فقط, ولم يتم العثور على البقية.

وأشارت النيابة العامة إلى أنه لم يرد إليها أي بلاغ عن فقدان الأشخاص المذكورين, ولا زالت التحقيقات جارية لمعرفة ملابسات الحادث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى