مجتمع

“بنت الكوميسير” تطيح بالقائد علال

أوقفت وزارة الداخلية قائد ملحقة إدارية حضرية بسطات في انتظار صدور القرار النهائي عن المجلس التأذيبي، وذلك على خلفية انتشار فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع لما بات يعرف بقضية ” بنت الكوميسير”.

وقد فتحت أن عناصر الشرطة  تحقيقا آخر، أمرت به النيابةالعامة في سطات، بخصوص شكاية قدمتها سيدة عرفت بقضيةبنت الكوميسير، ضد مجهول بتهمة التشهير.

يذكر أن بنت الكوميسير، ابنة عميد شرطة، يعمل في مدينة سطات،وجدت نفسها محط جدل كبير في البلاد، مطلع شهر رمضان،عقب تصوير رجل سلطة برتبة قائد، في نقطة مراقبة روتينية للتحقق من تراخيص الجائلين ليلا، وهو يخلي سبيلها دون أنيتحقق من أوراق سيارتها، بل قال، وتصوير الحادث جار من طرفموقع محلي: “هذه بنت الكوميسير ديالنا، وهي العبارة، التيتحولت إلى محط إدانة لازدواجية تطبيق الإجراءات القانونية بين المواطنين العاديين، وأولئك الذين يمتلكون نفوذا.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى