وكالات

ملكة جمال أوكرانيا تحمل السلاح للدفاع عن بلدها

ظهرت ملكة جمال أوكرانيا السابقة، أناستاسيا لينّا، تحمل بندقية هجومية، وترتدي أحذية عسكرية، متوعدة أي شخص يعبر الحدود الأوكرانية بقصد الغزو، بالقتل، بحسب ما أفادت موقع شبكة “سكاي” البريطانية.

وقالت لينا، التي مثلت بلدها في مسابقة ملكة جمال العالم 2015، في رسالة نشرت على حسابها على إنستغرام، كل من يعبر الحدود الأوكرانية بقصد الغزو سيقتل.

وظهرت لينا في وقت سابق من الشهر الجاري، على حسابها أيضا، فيديو وصورا لها وهي تتدرب على السلاح وسط الثلوج.

كانت لينا قد نشرت صورة لجنود مسلحين يغلقون الطريق، كما نشرت صورة أخرى تظهر جنودا يسيرون مع الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، الذي وصفته بـ “القائد الحقيقي والقوي”.

ونشرت لينا العديد من الصور تحت وسم “لا للحرب” مؤكدة أن جيش بلادها “يحارب بطريقة تجعل حلف الناتو هو الذي يتقدم بطلب لدخول أوكرانيا”.

في أحد المنشورات، دعت لينا الأوكرانيين إلى إزالة جميع إشارات الطرق لتجعل من الصعب على الجنود الغزاة التنقل عبر أوكرانيا، وفقا لصحيفة “ذا صن”.

وكتبت: “تفكيك لافتات الطرق على جميع طرق البلاد. دعونا نساعدهم على الذهاب مباشرة إلى الجحيم”.

ونشرت صفحة مسابقة ملكة جمال العالم على فيسبوك، صورتين للينا وهي بملابس المسابقة الدولية بجانب صورتها وهي مسلحة ببندقية هجومية، وقالت “إنها تترك بريق الأضواء، وقررت العودة إلى الجيش للدفاع عن وطنها ومن أجل سلام وحرية أمتها”.

وكانت لينا حصلت على شهادة جامعية في التسوق والإدارة، كما عملت سابقا مديرة للعلاقات العامة في تركيا، فضلا عن عملها مترجمة، إذ تتحدث 5 لغات.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى