الجريمة والعقاب

العثور على جثة تلميذ مقتول بغابة في سيدي قاسم

متابعة

اهتزت منطقة عين الدفالي بإقليم سيدي قاسم، الإثنين الماضي، على وقع جريمة قتل بشعة، بعد العثور على جثة تلميذ لم يتجاوز 13 سنة، بغابة متواجدة بالمنطقة.

وانتقلت عناصر الدرك الملكي إلى مكان العثور على جثة التلميذ، والتأكد بعد معاينة المكان من أنها جريمة قتل، حيث تمّ العثور على صخرة كبيرة بها آثار دم الضحية، كما أن الخبرة الجينية التي تمّ إنجازها كشفت عن هوية القاتل.

هذا واشارت أصابع الاتهام إلى تلميذ آخر يدرس في نفس المؤسسة التعليمية التي كان يدرس بها الضحية، ويبلغ من العمر 16 سنة، والذي قامت عناصر الدرك مباشرةً باعتقاله من أجل الكشف عن تفاصيل هذه الجريمة.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى