وكالات

النجم العالمي بروس ويليس يفقد النطق ويعتزل التمثيل

أعلنت أسرة الفنان الأميركي، بروس ويليس، نجم سلسلة أفلام “داي هارد”، اعتزاله عن التمثيل بسبب إصابته بـ”السكتة الكلامية”، وهو مرض يسبب صعوبات في اللغة وفقدان القدرة على الكلام.

وكشفت ابنته، رومر، في منشور على حسابها على إنستغرام، عن إصابة والدها ويليس (67 عاما)، وقالت إنه “سيبتعد عن مهنة التمثل التي كانت تعني له الكثير، بسبب حالة تسبب صعوبات في اللغة أو الكلام”.

وانتهت الرسالة الموجهة إلى “أنصار بروس الرائعين” بملاحظة متفائلة: “كما يقول بروس دائما، عيشوا الأمور، نحن نخطط بالفعل للقيام بذلك”.

وتعرف السكتة الكلامية بأنها “حالة تسلب القدرة على التواصل، وقد تؤثر في القدرة على التحدث والكتابة وفهم اللغة الشفوية والكتابية”.

وعادةً ما تحدث السكتة الكلامية، بشكل مفاجئ بعد التعرض لسكتة دماغية أو إصابة في الرأس. لكنها قد تحدث أيضًا تدريجيًا بسبب ورم بطيء النمو في الدماغ أو مرض يسبب ضررًا تدريجيًا ودائمًا (تنكسي). وتتوقف شدة الحبسة على عدد من الحالات، بما في ذلك سبب تلف الدماغ وشدته.

وليس من الواضح ما الذي أدى إلى تشخيص ويليس بالسكتة الكلامية.

وحظي ويليس، بشهرة كبيرة، وحصل على جائزة الإيمي مرتين كأفضل ممثل رئيسي في مسلسل درامي عام 1987 عن دوره في مسلسل ضوء القمر، وعام 2000 جائزة ضيف الشرف البارز عن دوره في مسلسل الأصدقاء،

ومن أشهر أدواره السينمائية هي أدواره في سلسلة أفلام داي هارد.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى