جهويات

بناية موضوع مخالفة قانون التعمير تحتضن نشاط فلاحي بإقليم قلعة السراغنة

نور الدين أمغاري

لازال الترقب والإنتظار هو السمة الغالبة على ساكنة دوار أولاد إبراهيم سيدي رحال إقليم قلعة السراغنة بخصوص الحادث الذي عرفت أطواره  خلال فترة الحجر الصحي وحالة الطوارئ المعتمدة من طرف السلطات المختصة بسبب جائحة كوفيد حيث عمد “عبد الله ب” على تشيد بنايتان بجوار الساكنة الدوار بعيدا عن منزله إحداهما إسطبل لاغنام وأخرى خم كبير للدجاج دون ترخيص ولا تصميم خرقا لمقتضيات المادة 40 من القانون 12.66 المتعلق بمراقبة وجز المخالفات التعمير والبناء .

كما استولى على رصيف الطريق وذلك بنصب سياج من الاسلاك على طول ضيعته حيث ضم لهذه الأخيرة المرفق المخصص لتسريب مياه الأمطار الذي قام بردمه والبناء فوقه دون مراعاة الاخطار الناجم عن ذلك والمتمثلة في تكديس المياه بالحقول وما يترتب عليها من أضرار أبرزها إتلاف المحصول الزراعي واصفرار أشجار الزيتون.

وهذا ما دفع ورثة “المختار.و” “عبد الرحيم.ع” أصحاب الأراضي المجاورة لهذه الضيعة الى القيام بمجموعة من الشكايات لرفع الضرر الناجم عن الاسطبل والخم إلى السلطات المحلية في شخص عامل إقليم قلعة السراغنة أولها بتاريخ 19 مارس 2021 عن طريق البريد المضمون واخرها شكاية تم تقدم بها إلى المفتشية العامة للإدارة الترابية لوزارة الداخلية وردت على المصالح باشوية سيدي رحال بتاريخ 23 غشت 2021 التي أقرت في الجواب أن البناية موضوع الشكاية تم بناؤها دون ترخيص ولا تصميم وقد تم تطبيق المسطرة القانونية الجاري بها العمل في مخالفة قانون التعمير أي تم إنجاز محضر المخالفة من طرف السلطة في حق المخالف بتاريخ 22 فبراير 2021 وإحالته على المحكمة المختصة. 

ويتساءل المتضررين من يقف وراء هذا الشخص الذي يعتبر نفسه فوق القانون على الرغم أن هذه البناية موضوع الشكاية مخالفة للقانون إلا أنها يزاول داخلها نشاط فلاحي تربية الأغنام والدجاج بدون ترخيص هذا النشاط خاصة تربية الدجاج الذي أزكم انوف الساكنة الدوار وسبب أمراض الحساسية لاطفالهم نتيجة نفوق الدجاج داخل الخم ويتم طرحه بالجوار .

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى