جهوياتمجتمع

صادم ,, أم تتخلى عن طفليها في غرفة نواحي أكادير و تتركهم يقتاتان على فضلاتهما

حقائق24

عثر سكان حي “ايكيدار” بالجماعة القروية الدراركة على  طفلين في حالة مزرية بعد ان تخلت عنهما والدتهما لمدة اضطرا على اثرها الاقتيات على فضلاتهما

الطفل في السادسة من عمره، فيما الطفلة لا تتعدى الأربع سنوات،و عثر عليهما وهما يعانيان من فقر حاد في الدم وتبدو عليهما آثار “المجاعة”، كما تنبعث منهما رائحة نثنة ناتجة بالأساس عن بقائهما لمدة طويلة لوحدهما داخل غرفة مظلمة.

وظهرت علامات الدهشة عاى الطفلين حين اقتحم الجيران الغرفة، وكان منظر وجهيهما الشاحب يوحي بأنهما قضيا مدة ليست بالطويلة لوحدهما داخل الغرفة.

ALOO

وإلى حدود الساعة مازال سبب تواجد الطفلين في هذا الكهف مجهولا، باستثناء الأخبار المتداولة حاليا والتي تشير إلى أن والدتهما تركتهما يواجهان مصيرًهما المجهول، بعد أن أحكمت إغلاق  الغرفة التي تضم بعض الأثاث القديم ومجموعة من الأغطية التي يظهر أنها بالية.

وقد بقيا بدون زاد ومؤونة إلى أن تدخل الجيران ليقفوا على هول المشهد الفظيع، و تدخلت عدة جمعيات مدنية وحقوقية  لتتبنى ملفهما

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى