وطنية

تقارير جطو تجر رؤساء جماعات إلى القضاء

حقائق24

انطلقت يوم  الخميس الماضي  عملية الاعتقالات في صفوف رؤساء الجماعات والموظفين التابعين لهم المتورطين في الاختلالات والخروقات المذكورة في تقارير المجلس الأعلى للحسابات.

و قالت يومية الصباح، أن الدفعة الأولى، ضمت ثلاثة مشتبه فيهم، (رئيسا جماعتين قرويتين وموظف)، أحيلوا على حسن مطر، الوكيل العام لدى استئنافية البيضاء، من طرف الفرقة الوطنية للدرك الملكي، قبل أن يودعهم قاضي التحقيق بسجن عكاشة للتحقيق معهم تفصيلياً، في جرائم تبديد أموال عمومية والتزوير والاختلاس، حسب المنسوب اليهم.

و تابعت نفس اليومية  أن المتهمين جلهم مسنون، وأولهم رئيس جماعة الغديرة التابعة لإقليم الجديدة (66 سنة)، والذي يشغل منصب رئيس الجماعة منذ سنة 1992، وثانيهم رئيس الجماعة القروية مليلة بإقليم ابن سليمان، الذي يشغل منصب المسؤول الإقليمي لحزب الحركة الشعبية والعضو في مكتبها السياسي المركزي والبرلماني السابق بدائرة ابن سليمان.

 

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. العدلاوية مزيج بين الإشتراكية والرئسمالية في إطار الجهوية تكون المؤسسة العمومية أكبر مقاولة لملأ الفراغ بعيدا عن المنافسة بتبني مشاريع إستثمارية تتماشى مع طبيعة المناطق بالممتلكات المخزنية لتوسيع دائرة التوظيف وخلق الإكتفاء الذاتي وإغناء الخزينة العامة وتحريك ميزان الصرف والقضاء نهائيا على البطالة والفقر والتشرد والتسول والسرقة والمخدرات والطلاق والعزوف عن الزواج والدعارة…فين حتى المتسول والمعاق يخدم حسب كفائته ويكون عندو حساب وراتب…علاوة على تقسيم الأرباح نقدا بالتساوي على أفراد الشعب حتى واحد ما عطى شي حاجة من جيبو…ومساهمتي في نمودجية الوطن وإقليم خنيفرة موجودة…نقويو المجتمع والإقتصاد…ونحتفلو بالرفاهية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى