مجتمع

مسافرون يشكون من سوء معاملة مضيفات Ryanair على رحلة داخلية

تعرضت إحدى راكبات رحلة Ryanair من فاس إلى أكادير، لمعاملة وصفتها بغير الإنسانية من قبل مضيفات الطيران على متن الطائرة.

كانت هاجر برفقة ثلاثة من المسنين، أصغرهم يبلغ من العمر 70 عامًا.وأفادت أن مضيفات الطيران تعاملن معهم بطرق مستفزة وبمستوى لا يليق بالمضيفات. حيث رفعن أصواتهن على الركاب، متحدثات بطرق مستفزة وغير لائقة.

وأضافت أنه بدلًا من قيامهن بأعمال التنظيم والإرشاد، قاموا بإلقاء الأوامر على الركاب الأكبر سنًا، ومن بينهم سيدة مسنة خضعت لعملية جراحية على مستوى الركبة ولا تستطيع التحرك بسهولة.

و ذكرت السيدة أنه في حال وجود ركاب جالسين في أماكن غير صحيحة لعدم معرفتهم، كان الرد من المضيفات هو رفع الأصوات بدلًا من الإرشاد بطريقة لطيفة وجيدة.

وفي محاولة للتخفيف من حدة الموقف، قام بعض الشباب بإحضار كرسي متحرك للسيدة المسنة، إلا أن المضيفات أشرن إلى أن ما يقومون به هو مجرد احسان وليس من واجباتهن.

.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى