منوعات

الحبس سنة ونصف لفرنسي هرب الحشيش من المغرب داخل “شرابل”

قضت محكمة الجنايات في بوردو الفرنسية، أول أمس الجمعة، بالحبس سنة ونصف، والنصف الأخير موقوف التنفيذ، في حق أربعيني حامل للجنسية الفرنسية، من أجل تهريب الحشيش من المغرب إلى فرنسا وسط “شرابل”.
وبلغ الوزن الإجمالي للحشيش المهرب من المغرب عبر مطار محمد الخامس إلى فرنسا ستة كيلوغرام بقيمة مالية تصل إلى 42 ألف أورو.
المتهم البالغ من العمر 47 سنة، نفى خلال التحقيق معه أن يكون على علم بوجود الحشيش داخل الأحذية، مؤكدا أنه حصل على 4000 أورو مقابل نقلها، دون أن يكون على دراية بما في داخلها.
وتعود تفاصيل الواقعة، إلى يوم الاثنين الماضي، حين اكتشفت كلاب مكافحة المخدرات بمطار جيروند حشيشا داخل أمتعة المسافر الفرنسي.
وأسفرت عملية تفتيش الأمتعة إلى العثور عن 150 زوجا من أحذية “بلاغي” و”شرابل” ذات ألوان وأشكال مختلفة، حيث عمد المتهم إلى دسها بكيلوغرامات من الحشيش.
وحسب ما ذكر موقع “sud ouest” الفرنسي، فإن المتهم الفرنسي، كان على متن رحلة تربط بين الدارالبيضاء وبوردو، حيث تم القبض عليه واقتياده إلى مركز الشرطة القضائية، قبل أن تتم إحالته على النيابة العامة في بوردو ثم على السجن من أجل تهريب المخدرات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى