المرأة

المروحيات الطبية تتحرك لإنقاذ امرأة حامل وثانية تعرضت لأزمة حادة

99668743-9c50-40d5-b198-57fd8873a82f-504x362.jpg

 

تحركت المروحية الطبية التابعة لوزارة الصحة، أمس الأربعاء، لإنقاذ سيدتين تعانيان من مضاعفات صحية خطيرة، بمدن مختلفة في المغرب.

ويتعلق الأمر، حسب ما كشفته وزارة الصحة، بسيدة أولى تعاني مضاعفات خطيرة في وظيفة الدم نتيجة تسمم، حيث تم نقلها من المستشفى الجهوي محمد الخامس بطنجة إلى المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا بالرباط، وسيدة ثانية تعرضت لأزمة حادة من الربو، ونقلت من بوعرفة إلى المركز الاستشفائي محمد السادس في وجدة.

وفي التفاصيل ذكر المصدر نفسه في بيان يتوفر “اليوم24″ على نسخة منه، أن المراة الأولى تبلغ من العمر 24 سنة، سبق أن ولجت المستشفى الجهوي في طنجة في وقت سابق، وهي تعاني مضاعفات خطيرة ناتجة عن نزيف حاد، إضافة إلى أعراض تسمم الحمل بعد وفاة الجنين، والذي تتطلب العناية بها على المستوى الثالث، أي الجامعي، في حين أن السيدة الثانية، تبلغ من العمر 55 سنة، نقلت إلى المركز الاستشفائي محمد سادس في وجدة، حيث تخضع حاليا للعلاجات الضرورية بقسم العناية المركزة.

وأفاد المصدر نفسه، أن الحالة الأخيرة تعد من بين العديد من الحالات التي تستدعي تدخلا سريعا وتنسيقا محكما بين متدخلين متعددين من أجل إنقاذ المريض، الذي يخضع للإسعافات الأولية من طرف الطاقم الطبي، التابع للمركز الاستشفائي محمد السادس وجدة على متن المروحية، إلى حين وصوله إلى المركز الاستشفائي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى