منوعات

عاجل : ضربة موجعة لــ”اليمين المتطرف” بفرنسا

أف.ب

أخفق حزب الجبهة الوطنية اليميني المتطرف في تعزيز مكاسبه الانتخابية في الدور الثاني من الانتخابات الجهوية الفرنسية، وذلك بعد أن فشل في تصدر أي من الجهات الـ13 التي جرى التنافس حولها اليوم الأحد.

وخلافا للدور الأول الذي حقق فيه الحزب اليميني المتطرف، الذي تقوده مارين لوبان، تقدما في ست جهات، فشلت “الجبهة الوطنية” المناهضة للهجرة والوحدة الأوروبية في تحويل صعود شعبيتها إلى نجاح في الوصول إلى سلطة تدبير جهات فرنسية.

النتائج الأولية التي اطلعت عليها هسبريس كشفت فشل مارين لوبان في تصدر الانتخابات الجهوية بـ”نور بادكالي بيكاردي”، والتي اكتفت بالحصول على 43%، أمام إكسافيي بيرتران، عن حزب “الجمهوريين”، والذي حصل على 57%. كما فشلت ماريون ماريشال لوبان في تصدر جهة “الألب كوت دي أزور”، حيث حلت ثانية وراء مرشح “الجمهوريين” كريستيان إيستروزي.

وأخفق مرشحو “جبهة لوبان” في تصدر باقي الجهات التي شهدت نسبة مشاركة تتراوح بين 58 و59 بالمائة، في الوقت الذي سيتم الإعلان بشكل رسمي عن النتائج الأولية ابتداءً من الساعة الثامنة بالتوقيت الفرنسي.

جدير بالذكر أن حزب اليمين المتطرف فاز بحوالي 27.73 بالمائة من الأصوات في الدور الأول، بينما حقق حزب “الجمهوريين”، بقيادة نيكولا ساركوزي، 26.65 بالمائة، بينما جاء حزب الرئيس هولاند، الاشتراكي، ثالثا وحقق 23.12 بالمائة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى