المرأة

“فدوى فوزي” العين الساهرة التي تقدم الرعاية الطبية لأسرة الأمن الوطني بأكادير

مرتدية بذلة بيضاء، بتركيز قوي وبابتسامة خجولة، تطرح فدوى فوزي بعض الأسئلة على موظف بالمديرية العامة للأمن الوطني، وتفحص ملفه قبل توجيهه إلى الطبيب الذي سيتكفل بفحصه.

بكل حيوية ونشاط تتوجه يوميا إلى مقر عملها، تؤكد أنها فخورة بأن تكون في خدمة الموظفين الذين يسهرون باستمرار على ضمان أمن المواطنين والمحافظة على النظام العام.

بعد حصولها على شهادة البكالوريا في العلوم الفيزيائية، التحقت السيدة فوزي، برتبة ضابط شرطة ممتاز، بالمعهد العالي للمهن التمريضية وتقنيات الصحة، وفي سنة 2019 تمكنت من تحقيق الحلم الذي راودها منذ الطفولة من خلال اجتياز مباراة ولوج سلك الشرطة.

وتؤكد السيدة فوزي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن مهمتها تتمثل، من بين أمور أخرى، في استقبال المرضى وتسهيل ولوجهم إلى العلاج، وتحديد المواعيد والتنسيق مع المؤسسات الصحية العامة أو الخاصة، في حالة ما إذا تطلبت الحالة الصحية للمريض علاجا خاصا.

وقال الدكتور جمال بوكطاب، عميد إقليمي رئيس المصلحة الولائية للصحة بولاية أمن أكادير، “فدوى فوزي هي إطار تمريضي متميز، استطاعت أن تثبت ذاتها بفضل تفانيها في العمل”، مشيدا بجهودها الكبيرة في تقديم الخدمات التمريضية، خاصة، في ظل انتشار الأزمة الصحية العالمية لكوفيد-19.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى