رياضة

بعد صراع بين سيدينو وضور .. توافق على لائحة مشتركة لقيادة فريق حسنية أكادير

توافقت لائحة الحبيب سيدينو رئيس نادي حسنية أكادير لكرة القدم الحالي مع لائحة أمين ضور، على لائحة موحدة ترهن مستقبل النادي الكروي السوسي خلال الأربع سنوت المقبلة، بعد صراع بين لائحة الغريمين على الجمع العام الذي كان مقررا عقده اليوم الإثنين 23 أبريل 2022، ليتم تأجيله إلى غاية 7 ماي المقبل، بعد اتفاق بين الطرفين.

الغريمين اتفقا على تشكيل لائحة واحدة مُوحدة، خلال الجمع العام المقبل ليوم 7 ماي 2022، يعهد بموجبها رئاسة النادي الكروي السوسي للرئيس الحالي الحبيب سيدينو، على أن يتولى غريمه أمين ضور مهمة النائب الأول، فيما مهمة النائب الثاني أسندت لحميد توفيقي الذي سبق له، وأن ناصر صديقه أمين ضور في لائحته ضد سيدينو.

وجرى الاتفاق أيضا على أن تسند مهمة أمانة المال لبلعيد الفقير، ينوب عنه فيصل خادم، على أن مهمة الكتابة العامة والناطق الرسمي أسندت إلى رشيد البطاح (الرئيس الحالي لمجلس الجماعة الترابية لسيدي إفني)، خلفا لمحمد أيت علا، المحامي بهيئة أكادير، الذي عمر طويلا في المنصب.

أما محند أهربا، فقد عهدت له مهمة نائب الكاتب العام، فيما انتدب كل من رشيد بيرواين، وياسين بيجديكن، ومحمد لحيان، ومحمد علي بوحجرة، ورشيد أبشوش، وفؤاد المنصوري بمهمة الاستشارة لدى المكتب المسير المرتقب لنادي حسنية أكادير لكرة القدم.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى