رياضة

بونو يفوز بجائزة أفضل لاعب إفريقي في الدوري الإسباني

فاز المغربي ياسين بونو حارس مرمى إشبيلية بجائزة أفضل لاعب أفريقي في الدوري الإسباني.

جاء ذلك بتصويت الآلاف من مشجعي كرة القدم الأفريقية، لينال بونو الجائزة المستحدثة في نسختها الأولى.

وتأتي هذه الجائزة بمثابة تتويج للموسم المذهل الذي ساعد فيه بونو إشبيلية على التأهل لدوري أبطال أوروبا.

كما تغلب المغربي على حراس مثل تيبو كورتوا (ريال مدريد) ومارك أندريه تير شتيجن (برشلونة) ويان أوبلاك (أتلتيكو مدريد) حين فاز بجائزة زامورا كأفضل حارس مرمى في الدوري الإسباني.

وتلقت رابطة “لا ليجا” أكثر من 30,000 صوت من جميع أنحاء القارة الأفريقية ومن دول أخرى مثل فرنسا وإسبانيا والولايات المتحدة الأمريكية لاختيار الفائز بجائزة أفضل لاعب أفريقي.

وكان بونو هو الأكثر شعبية بفارق ساحق، حيث حصل على أكبر عدد من الأصوات متقدماً على لاعبين كثل الجابوني بيير إيمريك أوباميانج مهاجم برشلونة، وثنائي فياريال الجناح النيجيري صامويل تشوكويزي والمهاجم السنغالي بولاي ديا، بالإضافة إلى لاعب وسط أتلتيكو مدريد من جمهورية أفريقيا الوسطى جيفري كوندوجبيا.

وتلقى بونو البالغ من العمر 31 عاماً، 24 هدفاً فقط في 31 مباراة في الدوري الإسباني، مما منحه نسبة 0.77 هدف فقط في كل مباراة في موسم رائع.

ويسير الدولي المغربي على تقليد حراس المرمى الأفارقة الرائعين في تألقهم بالدوري الإسباني، مثل الثلاثي الكاميروني الأسطوري كارلوس كاميني وتوماس نكونو وجاك سونجو، الذي فاز بجائزة زامورا في نهاية موسم 1996-1997 مع ديبورتيفو لا كورونيا.

كما فاز بونو بجائزة أفضل لاعب أفريقي لمنتصف الموسم عندما انطلقت في يناير من هذا العام، وأكمل فوزه الساحق بالتفوق في جائزة أفضل لاعب إفريقي بنهاية الموسم.

وقال بونو: “أشكر رابطة الدوري الإسباني على جائزة أفضل لاعب أفريقي لموسم 21/22. إنه شرف كبير بالنسبة لي”.

وأضاف “أود أن أشكر جميع زملائي في الفريق والجهاز الفني وجميع أعضاء نادي إشبيلية الذين يعملون بجانبي كل يوم وبدونهم لم يكن ذلك ممكناً بالتأكيد. لذا شكراً جزيلاً وعناق كبير لكم”.

وقال ماركوس بيليجرين، المدير الإداري للرابطة في جنوب أفريقيا: “تود رابطة الدوري الإسباني أن تهنئ ياسين بونو على فوزه بجائزة أفضل لاعب أفريقي”.

وأضاف “إنه أمر مستحق وبتصويت جماهيري، حيث حصل على غالبية الأصوات من الآلاف من مشجعي كرة القدم الأفريقية، الذين نود أن نشكرهم بحرارة على الطريقة التي احتضنوا بها وشاركوا في هذه المسابقة بأعداد ضخمة”.

وأوضح “تكرم هذه الجائزة أفضل لاعب أفريقي في الدوري الإسباني، لكنها تعترف أيضاً بالمساهمة الكبيرة والنمو المستمر للمسابقة في القارة الأفريقية، داخل وخارج الملعب”.

واختتم “نأمل أن نرى هذه الجائزة تنمو من حيث القوة والمكانة في السنوات القادمة.”

وحظي المشجعون المشاركون في التصويت على فرصة الفوز برحلة إلى إسبانيا لمشاهدة مباراة في قلب الملعب، وسيتم الإعلان عن الفائز قريباً.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى