حوادث

قضية الشهيد المعطل المعتقل “ابراهيم صيكا” وقضية المرحوم الشهيد “الصياد”بكلميم واد نون :

حقائق24 عمر الهرواشي

قضية الشهيد المعطل المعتقل “ابراهيم صيكا” وقضية المرحوم الشهيد “الصياد” صاحب البندقية بكلميم واد نون :- قراءة تقريبية ومقارنة –

بتاريخ الجمعة :2016/04/15 زوالا التحق الشاب المعطل المناضل في صفوف التنسيق الميداني للمعطلين /ات بكلميم وادنون باب الصحراء بالرفيق الاعلى بعد اعتقاله واضرابه الكلي عن الطعام والشراب .
واقعة الاعتقال التي استنكرتها فعاليات حقوقية ونقابية وجمعوية وسياسية بالمدينة وطالبت في نفس بيانها الاستنكاري بتمتيعه بالسراح ….
اعتقال المرحوم حسب رواية والدته ومصادر اخرى كان تعسفيا ومصحوبا بعنف من لدن من اعتقله.
التشريح الطبي يؤكد ان لا شئ من هذا القبيل حاصل وان الوفاة لاصلة لها بالتعذيب وانها ناجمة عن ” تعفن ميكروبي” …
يحدث هذا بكلميم في شهر ابريل من سنة 2016, طيب :
خلال سنة 2003 حصلت واقعة مماثلة بذات المدينة كنت حينها مقيما بها .
ولعل ساكنة كلميم ربما تتذكر هذه الواقعة .
وهي ” وفاة صاحب بندقية الصيد ” المنحدر من قبيلة “ازوافيط” بمخافر درك كلميم .
وان تشريح جثته قال حينذاك بان وفاته طبيعية ….
لكن الله وبفعل عدم تقبل عائلته والرأي العام المحلي لهذه الفرضية وما صاحب ذلك من تدويل القضية وبثها في فضائيات مختلفة واحتجاجات بالشارع ,أمرت النيابة العامة باجراء تشريح اخر خلص الى ان الصياد المرحوم تعرض للتعنيف بمقر مركز درك كلميم .
وزكى سبب ونتيجة هذا التشريح تصريح وشهادة لامرأة كانت تتواجد بذات المخفر وعاينت “التعنيف”.
ما كان سببا حينذاك (2003) في انزال عقوبات وتنزيل “ما تيسر من مقتضيات القانون الجنائي “في حق الدركيين ذوي الصلة بالموضوع .
اتمنى ان لا يعيد التاريخ نفسه بخصوص فاجعة “وفاة”المناضل المعطل الشاب الباعمراني المرحوم “ابراهيم صيكا” …..
وانا لله وانا اليه راجعون والبقاء لله .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى