جهوياتحوادث

هذه حكاية خمسيني حاول إضرام النار في جسده أمام مقر الدرك في تارودانت

حقائق24

سعيد اهمان

حاول شخص في الخميسنيات من عمره، إضرام النار في جسده أمام مقر مركز الدرك الملكي بأولوز في تارودانت (جنوب شرق المغرب) اعتراضا على تسجيل مخالفة مرورية في حقه، مساء يوم السبت 16 أبريل 2016.

 وأوضح مصدر دركي في توضيحات لحقائق 24 أن المخالفة المرورية للشخص الذي يدعى عمر.أ (متزوج) وينحدر من حي “أندا” (أولوز)، تتمثل في كونه يسوق دراجة ثلاثية العجلات “تريبورتور” وعلى متنها ركاب، تزامنا مع السوق الأسبوعي لبلدة أولوز الذي يقام يومي السبت والأحد، ليتم تدوين مخالفة في حقه  وحجز ناقلته ، من قبل عنصري الدرك.

وأمام هذا الوضع، لجأ الشخص إلى إفراغ كمية من البنزين على ملابسه أمام مركز الدرك الملكي بأولوز وحاول إشعال ولوعة لإضرام النار في جسده، إلا أن عنصرا من رجال الدرك الملكي  بمعية بائع للمواد الغذائية على مقربة من الحادث، تدخلا  على التو، وحالا دون التهام  النار  جيده.

 بعدها أصيب سائق الدراجة الثلاثية العجلات بانهيار عصبي بعد صياحه بطريقة هستيرية وفقده للوعي، ليتم نقله من قبل عناصر الوقاية المدينة صوب المركز الصحي لأولوز لتلقي العلاجات الضرورية.

 وبادرت عناصر الدرك تسليمه ناقلته وعدم متابعته في القضية، نظرا لحالته الصحية والنفسية والعصبية، يروي مصدر  الموقع.

 يشار إلى أن الحادث تزامن ومشاركة مصطفى الخلفي وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة في تأطير تجمع خطابي لتنظيمه السياسي على بعد أمتار من الموقع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى