منوعات

“داعش” يهدد ب”نحر” السلفيين المغاربة

 

 

وجه التنظيم المتطرف “داعش” تهديدا مباشرا بالنحر للمعروفين على أنهم رموز التيار السلفي المغربي، وذلك عبر مقال نشره التنظيم تحت عنوان “حقائق عن عمر الحدوشي” مُوقع باسم المنتصر المغربي بتاريخ السبت 25 يونيو.

مؤسسة البتار الاعلامية التابعة للتنظيم المتطرف، وصفت “رموز” السلفية في المغرب حسن الكتاني بـ”القبوري”، والحدوشي بـ”المرتزق”، وعبد الوهاب رفيقي الملقب بأبي حفص بـ”العلماني”، والشاذلي بـ”البلطجي”، قبل أن يتوعدهم بالنحر باستخدام “السكاكين السامة لأنها أسهل وأسرع طريقة لنحر المرتدين”.

المصدر جاء فيه “فيا أهلنا في المغرب الإسلامي، اعلموا أن الحدوشي المرتزق والفيزازي، والكتاني القبوري، ورفيقي العلماني، والشاذلي البلطجي…والذين تسابقوا إلى الردة والكفر، وما هم إلا رؤوس صحوات مستقبلية يوم تنقدح شرارة الجهاد في المغرب الأقصى”.

هذا وأدان محمد عبد الوهاب رفيقي المعروف “بأبو حفص” في تدوينة على حسابه الرسمي على موقع فايسبوك، التهديد الذي طال حياة عدد من الشخصيات الدينية المغربية، مدينا بشدة ما وصفه ب” الدعوة الشنيعة”، مطالبا الجهات الأمنية المختصة للتصدي لهذا التهديد والدعوة الاجرامية.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى