مجتمع

فضائح بالجملة بمندوبية الصحة بإقليم الرحامنة

1453899647

يواصل موظفان تابعان لمصالح مندوبية الصحة بإقليم الرحامنة التغيب عن مقرات عملهم منذ مدة طويلة، ويتعلق الأمر تقني في الأشغال والبناء وممرضة الترويض، حيث يشير مصدر محلي أن التقني المذكور هو عضو معروف على مستوى الجهة في حزب العدالة والتنمية، مضيفا أنه يستفيد من تواطؤ رئيسه في المصلحة وتغاضي المندوبة عما يقوم به. أما بخصوص الممرضة، فهي تتغيب بدعوى استفادتها من تكوين مستمر بأحد مراكز الترويض بمراكش لما يناهز السنة و نصف.

هذا، وتستغرب العديد من المصادر المحلية عن سبب تعيين الممرضة بمصلحة إدارية داخل المندوبية، مع العلم أن مصلحة للترويض الطبي حديثة الإنشاء بالمركز الاستشفائي، وتعرف نقصا حادا في الموارد البشرية بعد إحالة ممرضة على التقاعد النسبي دون خلف.

وإلى جانب حالات الغياب، يعيش المركز الاستشفائي الإقليمي الرحامنة في جو من العشوائية التي تطبع تسيير المرافق وعدم تواجد الموظفين خلال ساعات العمل، مما يخلق نوعا من الارتباك، كحالة المرأة الحامل التي فقدت الوعي بسبب طول الانتظار بأحد المرافق الإدارية، والتي تم نقلها إلى قسم المستعجلات، إلى جانب العديد من الحالات المماثلة التي تتقاطر على المركز كل يوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى