مجتمع

اعتقال المراكشي الذي هدد بالانتحار والجماهير تصدح ”آلي خديجة آلي خديجة”

عدل الشاب المراكشي عن قرارا الانتحار، ونزل من أعلى العمود الكهربائي، بعدما استنفر أمن مدينة مراكش، بحضور والي الأمن وعدد من المسؤولين الذين عاينوا الواقعة.
وبعد أن قال من أعلى العمود حاملا باقة ورود، “اللي عندو حبيبتو يعطيها الورد أنا فالسما وهي فالأرض” ردد وهو في قبضة رجال الأمن الذين اقتادوه إلى ولاية أمن المدينة “كلشي شافني تا ميريكان شافتني”.
فيما صاحت الجماهير بأعلى صوت “آلي خديجة آلـــــــــي خديجة”، لأنها استطاعت أن تغير رأي حبيبها، وأن يعدل عن الانتحار، وما زاد الجو رومانسية هو أن كل هذا وقع في عيد الحب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى