جهويات

تجار سوق الأحد بأكادير ينتفظون ويلوحون بالتصعيد

اجتمعت المكاتب الجمعوية الناشطة بالمركب التجاري سوق الأحد باكادير أمس الاتنين15 فبراير 2016 بقاعة الاجتماعات بغرفة التجارة والصناعة والخدمات، وذلك لمناقشة التطورات الاخيرة التي عرفها سوق الأحد باكادير، واهمها كناش التحملات الذي صادق عليه المجلس البلدي بالدورة العادية له بمركب جمال الذرة يوم الجمعة 5 فبراير الخاص بالمحلات التجارية المشيدة بجناح البنان وملعب عبد الله ديدي وكذا ظاهرة الباعة المتجولين التي اغلقت مداخل السوق واحتلت ساحاته وممراته.
وقد خلص هذا الجمع الى عدة توصيات، ابرزها رفض هذا الكناش رفضا باتا، وتمكين تجار جناح البنان وملعب عبدالله ديدي بعقود كراء تربطها بالمجلس الجماعي، على غرار كافة الدكاكين المتواجدة بالسوق. متسائلين عن سر اقصاء هذه الفئة من هذه العقود؟؟.
من جهة أخرى، طالب التجار بتحرير الملك العمومي من ظاهرة الباعة المتجولين وما تسببه من اكراهات بسبب غلق مداخل السوق واحتلال ممراته وساحاته.
وبناء عليه تمت برمجة محطات تصعيدية استعجالية لتحرير جنبات السوق من الإحتلال الغير قانوني بناءا على المادتين 9 و 21.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى