تربويات

أساتذة التعاقد .. التصعيد في مواجهة العزل والتهديد

عبد الحليم الحيول/حقائق24

أعربت التنسيقية الوطنية للاساتذة الذين فرض عليهم التعاقد” عن موقفها من التصريحات التي تضمنت تهديدهم بالعزل من طرف وزير التربية الوطنية أمس في ندوة صحفية حضرها إلى جانبه مصطفى الخلفي الناطق الرسمي باسم الحكومة.

وتمسكت التنسيقية في بيان لها بخيار التصعيد معتبرة، ” أن المس بعضو واحد هو مساس بـ 7000 أستاذ فرض عليه التعاقد،معبرة عن استعدادها لخوض أشكال نضالية تصعيدية غير مسبوقة في حالة المساس بأي أستاذ من الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بأفواجه الأربعة على الصعيد الوطني.

كما أكدت التنسيقية في البيان ذاته استمرارها في مقاطعة حصص التكوين النظرية و الميدانية المبرمجة اليوم ، و المحت الى امكانية تمديد المقاطعة.

و طالبت التنسيقية بالصرف الفوري لتعويضات الأساتذة المتعاقدين فوج 2019، و شددت أيضا على تشبتها بمطالبها المتمثلة في إسقاط نظام التعاقد و إدماج كافة الأساتذة في أسلاك الوظيفة العمومية،محملة الوزارة الوصية مسؤولية تبعات الاحتقان الحاصل نتيجة ما وصفه البيان ب “تماديها في سياسة التضليل و الهروب إلى الأمام ضاربة بذلك مطلب الأساتذة عرض الحائط”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى