مجتمع

بعد معامل التعليب .. كورونا تصل مجمع الفوسفاط بأسفي

حقائق24/ عبد الحليم الحيول

 أعلن المجمع الشريف للفوسفاط بأسفي اليوم عن إصابة أحد مستخدميه بفيروس كورونا المستجد، أياما قليلة بعد انفجار البؤرة الصناعية التي سجلت أرقاما قياسية في الإصابة بالفيروس في مدينة أسفي التي كانت إلى عهد بعيد تفخر بخلوها من الوباء.

 و أصدر المجمع الذي يشغل العشرات من العمال و المستخدمين بلاغا أوضح فيه أنه ” إلى حدود اليوم تم تسجيل حالة إيجابية واحدة و يتعلق الأمر بحالة معزولة و لا تحمل أية علامات “موضحا ” أن الحالة المعنية كانت ضمن المستخدمين الذين تم توقيفهم مؤقتا بعد ظهور بؤرة للوباء بأسفي، ويتم التكفل بها من قبل المصالح الطبية للإقليم.

  و كشف البلاغ الذي حصلنا على نسخة منه أن المجمع في إطار التدابيرالاحترازية التي يقوم بها إلى جانب السلطات المحلية و مصالح المندوبية الإقليمية للصحة بأسفي كان قد أطلق عملية للكشف المبكر في أوساط العمال و المستخدمين منذ 19 ماي 2020 و قد همت هذه العملية في مرحلتها الأولى 23600 من مستخدمي المجمع و من مستخدمي المناولة.

  كما أشار البلاغ ذاته إلى كون الإدارة المحلية للمجمع وضعت خطة للعمل تراعي كل الإجراءات الصحية المتعلقة بهذه الظرفية، و بالأخص تقسيم المعمل إلى عدة مجموعة معزولة بعضها عن البعض، مجددا التزامه بشروط السلامة و حرصه التام على صحة و سلامة مستخدميه و الشركاء و كل العاملين داخل أو خارج المصنع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى