جهويات

أمطار الخير تعزز السدود و تعد بموسم فلاحي جيد بجهة سوس ماسة

حقائق24/ أكادير

  أعلنت مصادر فلاحية بجهة سوس ماسة عن تفاؤلها بشأن الموسم الفلاحي لهذه السنة و اعتبرت التساقطات المطرية الأخيرة بشائر خير توحي بأن مساحات شاسعة من حقول و مزارع الجهة لن تعاني من عدم كفايات التساقطات، ما سيكون معه ممكنا تعويض خسارات الفلاحين في ظل الجائحة الكورونية.

  و استندت المصادر إلى معطيات أوردتها النشرية اليومية لوكالة الحوض المائي لجهة سوس ماسة للتأكيد على أن نسبة امتلاء حقينات السدود بالجهة بلغت مستويات مشجعة و مطمئنة للفلاحين بخصوص مستقبل الموسم الفلاحي الجاري

و كانت منطقة أولوز وتالوين وبعض مناطق الأطلس الكبير بتارودانت قد عرفت تساقطات مطرية هامة، يوم أمس ساهمت بارتفاع حقينة سد اولوزوباقي السدود باقليم تارودانت بنسب متفاوتة.

 كما أن سد أولوز استقبل ما يناهز 4.9 مليون متر مكعب من المياه، مما رفع مخزونه إلى 31 مليون متر مكعب بنسبة ملء تصل إلى 35.3 في المائة، تبعا لنشرة وكالة الحوض المائي التي أضافت أن فيما سد المختارالسوسي استقبل 0.9 مليون متر مكعب لتصل سعته إلى 4.3 مليون مترمكعب بنسبة ملء تصل 10.9 في المائة.

و قد زودت التساقطات المطرية التي عرفتها جبال ادوتنان بعمالة أكاديرسد مولاي عبد الله لما يقارب 0.8 مليون متر مكعب من المياه. و هو ما وصفته المصادر بـ” البداية الموفقة لموسم فلاحي كان يخشى عليه من قلة التساقطات المطرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى