سياسة

‎برلمانية تعيد “التعويض عن أضرار الأغلاق” الى الواجهة

حقائق24/الرباط

 أعادت النائبة البرلمانية إبتسام عزاوي الى الواجهة،مسألة التعويض عن الأضرار المرجح أن تنجم عن قرار الإغلاق الذي هم عددا من المحلات التجارية و المطاعم بأربعة من مغربية.

و توجهت النائبة البرلمانية عن حزب الاصالة و المعاصرة بمراسلة في هذا الصدد إلى رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، مستفسرة إياه عنالتعويض عن الضرر المترتب عن إغلاق المطاعم بمدن طنجة، الدار البيضاء، أكادير، ومراكش، مع سؤال آني أحيل على مجلس النواب لبرمجته خلال الجلسة القادمة للأسئلة الشفوية.

  و دعت النائبة البرلمانية،سعد الدين العثماني الى تقديم توضيحات حول الإجراءات التي تعتزم الحكومة اتخاذها من أجل حماية مصالح مستخدمي وأصحاب المطاعم من التبعات الاقتصادية والاجتماعية التي ستنتج عن توقف مداخيلهم، خلال الفترة التي أعلنت عنها الحكومة، وعن إمكانية السماح لهم بتقديم خدمة التوصيل المنزلي لتخفيف الأضرار المادية عليهم.

  وكانت الحكومة بناء على توصيات اللجنة العلمية والتقنية المتعلقة بضرورة تعزيز إجراءات حالة الطوارئ الصحية والاستمرار في التقيد بالتدابير والإجراءات الضرورية للتصدي للفيروس اللعين، قد قررت، ابتداء من يوم غد الأربعاء، ولمدة 3 أسابيع، اتخاذ إجراءات احترازية جديدة من ضمنها الإغلاق الكلي للمطاعم، طيلة 3 أسابيع، بكل من الدار البيضاء ومراكش وأكادير وطنجة.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى