رياضة

بسبب المنشطات .. الطرد والتوقيف للأخوين أبو زعيتر

لم يمر وقت طويل عن طرد عثمان زعيتر من منظمة “UFC” للفنون القتالية المختلطة، تعرضت عائلة زعيتر لصدمة جديدة إثر صدور قرار عقابي ضد شقيقه أبو بكر ينص على توقيفه مدة سبعة أشهر.

القرار الصادر عن الوكالة الأمريكية لمكافحة المنشطات يؤكد إيجابية اختبار الكشف عن المواد المنشطة الذي خضع له المقاتل المغربي أبو بكر زعيتر الذي يبلغ من العمر 34 عاما، ولذلك سيتم توقيفه عن الممارسة لمدة سبعة أشهر.

وأعلنت الوكالة الأمريكية أن أبو بكر (34 عاما)، وافق على عقوبة إيقافه لمدة 7 أشهر لانتهاكه سياسة “UFC” لمكافحة المنشطات.

ويأتي قرار “USADA”، المتعلق بتوقيف البطل المغربي أبوبكر، بعد أيام قليلة من استبعاد شقيقه الأصغر عثمان (30 عاما)، من منظمة “UFC”، قبيل نزاله أمام الأمريكي مات فريفولا، الذي كان مقررا في أبوظبي في الـ24 من الشهر الماضي.

واستبعد عثمان زعيتر من منظمة “UFC” لخرقه بروتوكول الأمان المتعلق بالحد من تفشي فيروس كورونا، من خلال انتهاكه قواعد الصحة والسلامة قبيل نزاله ضمن أمسية “UFC 257”.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى