مجتمع

مرسوم جديد يفرض على الأطباء الكتابة بخط واضح ومقروء

متابعة

صدر مؤخراً بالجريدة الرسمية ، مرسوم رقم 225.21.2 يتعلق بمدونة أخلاقيات مهنة الطب.

ونص المرسوم على منع الطبيب من قبول، هدايا عينية أو نقدية أو تصرفات قانونية من وصية أو أي منفعة أخرى مبالغ فيها منالمرضى و الأغيار.

 و أضاف المرسوم أنه لا يجوز للطبيب ، استغلال تأثيره للحصول من المريض، على تفويض أو عقد بمقابل وفق شروط تفضيلية بشكل غير طبيعي.

 و أوجب المرسوم على الطبيب في المادة 39 من المرسوم ، و صف العلاج بالقدر الكافي من الوضوح وأن يحرره بخط مقروء وأن يحرص على أن يفهمه المريض ومحيطه وأن يتحرى تطبيقه بشكل جيد.

 كما نص المرسوم على منع الأطباء من الإحتيال على المريض مستغلا وضعيته وجهله بالميدان الطبي.

 كما  يمنع على الطبيب حسب المرسوم ، كل تصرف من شأنه تمكين المريض من منفعة مادية غير مبررة أو غير مشروعة ؛ وكل مبلغ مسترد نقدي أو عيني أو عمولة ألي شخص ذاتي أو اعتباري ؛ تماس أو قبول أو الوعد بمنفعة عينية أو نقدية، مهما كانشكلها، سواء كانت مباشرة أو غير مباشرة، يكون الغرض منها جلب المرضى أو إرسالهم إلى زميل آخر في المهنة أو إلى مقدميخدمات آخرين.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى