منوعات

العثماني : الإجراءات الإحترازية الجديدة ستضر المهنيين لكنها ضرورية لحماية أرواح المواطنين

أقرّ رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، بالآثار السلبية التي سيتكبدها بعض المهنيين إثر القرار الحكومي الصادر أمس الإثنين والقاضي بتشديد الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي فيروس “كورونا”.

وقال العثماني خلال حلوله ضيفا على ملتقى وكالة المغرب العربي للأنباء، اليوم الثلاثاء، إن “الإجراءات الأخيرة ستضر بعض المهنيين لكنها ضرورية لحماية الوطن والحفاظ على أرواح المواطنين”، وأضاف: “أنا أتفهم المواطنين وأعلم أن لهذه القرارات تأثير سلبي عليهم وستضر بعض المهنيين ولكنها ضرورة للحفاظ على صحة المواطنين في ظل سرعة انتشار المتحور دلتا وخطورته”.

وشدّد رئيس الحكومة على أن السبيل الوحيدة للحد من الوفيات والحالات الحرجة، هي التزام كل فرد على حدة بالإجراءات الاحترازية، في ظل ارتفاع أعداد المصابين بفيروس “كورونا” في المملكة يوميا ونقص في أسرة الإنعاش في عدد من المدن.

 

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى