سياسة

مستجدات ملف قضية عمدة مراكش السابق ونائبه

نور الدين أمغاري

يتابع الشارع المراكشي باهتمام كبير وعيونه صوب على ما ستقرره غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمراكش اليوم الأربعاء 18 يناير الجاري بخصوص ملف قضية “الكوب 22 ” المتابع فيها كل من عمدة مراكش السابق العربي بلقايد ونائبه يونس بنسليمان من أجل جناية تبديد أموال عمومية على خلفية شكاية تقدمت بها الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب حول إختلالات شابت 49 صفقة تفاوضية مبرمة من طرف المجلس الجماعي السابق بمناسبة احتضان المدينة للمؤتمر العالمي للتغييرات المناخية “كوب 22” كلفت قيمتها 28 مليار سنتيم.

وقد تابع قاضي التحقيق يوسف الزيتوني العمدة السابق محمد العربي بلقايد بجناية تبديد أموال عامة موضوعة تحت يده بمقتضى وظيفته وجنحة تتعلق بٱستعمال صفة حددت السلطات العامة شروط ٱكتسابها دون إستيفاء الشروط اللازمة لحملها وبخصوص نائبه الأول يونس بنسليمان فقد توبع بجناية المشاركة في تبديد أموال عامة موضوعة تحت يد موظف عمومي بمقتضى وظيفته وجنحة استعمال صفة حددت السلطات العامة شروط ٱكتسابها دون إستيفاء الشروط اللازمة لحملها وذاك طبقا للفصول 241- 129-381 من القانون الجنائي.

ومع توالي الجلسات يبقى عنصر التأجيل هو الحاسم حيث تم تأجيل محاكمة العمدة السابق ونائبه الأول إلى غاية 23 يناير الجاري بسبب وعكة صحية ألمت برئاسة هيئة المحكمة بالجلسة حالت دون حضوره حيث تم تعيين رئيس جديد للجلسة حال دون البث في القضية التي تعتبر  تمرين للسلطة القضائية بجهة مراكش آسفي لاحقاق الحق واعطاء انطباع جيد للشارع العام أن القضاء ماضي في مساره الصحيح نحو الاستقلالية تماشيا مع مبدأ سيادة القانون في دولة الحق والقانون.

حقائق 24

جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى